شاركنا

 

ماراثون بغداد الدولي في “شارع الموت” سابقاً - يلا
Image 2
 بعدسة: مصطفى نادر 

ماراثون بغداد الدولي في “شارع الموت” سابقاً

31 يناير 2016


الأخبار    

لأول مرة منذ ٣٨ عام، شهدت بغداد العاصمة ماراثوناً دولياً بحضور رياضيين من ثمان دول. والأهم من هذا، أن الماراثون حصل في ما كان يعرف سابقاً بـ ”شارع الموت” دون أي خروقات أمنية.

 

الماراثون، الذي جرت أحداثه في يوم الجمعة ٢٩ كانون الثاني، بدأ في طريق مطار بغداد الدولي والذي كان يعرف سابقاً بـ ”شارع الموت” بسبب خطورة المنطقة وسيطرة تنظيم القاعدة على أجزاء واسعة من الطريق من قبل. طريق مطار بغداد الدولي يمتد لـ١٢ كيلومتر ويربط مطار بغداد بالمنطقة الخضراء. 

 

الماراثون تألف من خمس اطوال مختلفة والتي كانت كيلومترين، اربع كيلومترات، ست كيلومترات، ثمان كيلومترات وعشر كيلومترات. علماً إن طول الماراثونات الدولية ٤٢ كيلومتر، لكن مع هذا ماراثون بغداد الدولي يعد نجاحاً كبيراً كونه اول ماراثون دولي في العراق منذ ١٩٧٨. 

 

احد المنظمين يأمل ان يساعد الماراثون في تحسين صورة بغداد دولياً. “نأمل ان يساعد الماراثون في تجميل صورة بغداد واظهار بغداد آمنة للعالم وإنها تستطيع تنظيم بطولات دولية” قال ميثم الحسني، مدير هيئة الإعلام في اتحاد ألعاب القوى، منظم الماراثون.

 

واسفرت نتائج ماراثون بغداد الدولي عن فوز رياضيين من الفريق السوداني والمغربي واليمني والسوري. حيث جاءت النتائج الفردية لفئة الرجال  على مستوى ١٠ كيلومتر بفوز المغربي (حسن تريس) بالمركز الاول و(عبد المنعم يحيى) و(عبد الله ترجان) من السودان بالمركزين الثاني والثالث.

 

ولفئة النساء توجت السودانية (امنة بخيت) بالمركز الاول والمغربية (هاجر الحديوي) ثانياً والعراقية (فرح ناز) ثالثاً. 

 

ولفئة الشباب جاء اللاعب اليمني (يحيى احمد) اولاً والعراقي (حسين شبيب) ثانياً ومواطنه مسلم باسم ثالثاً. 

 

وفي فئة الشابات سيطرن العراقيات على السباق حيث حلت (رنا سلمان) اولاً (وديان كريم) ثانياً و(شكران تركي) ثالثاً.

 

أما في فئة الناشئين جاء اللاعب اليمني (عبدالله قوباني) اولاً والعراقيان (مصطفى ستار) و(حسن سعد) ثانياً وثالثاً.

 

وعن فئة الناشئات فازت السورية (لوريس عزت) بالمركز الاول وحلت (زينب ابراهيم) من العراق ثانياً ومواطنتها (حياة فلاح) بالمركز الثالث.

 

في كل الفئات منحت جائزة مالية مقدارها ١٥٠٠ دولار للفائز بالمركز الاول أما الثاني فمنح ١٢٠٠ دولار، وحسب ما قال المنظمون أن الجوائز المالية قد وزعت للحاصلين على المراكز العشرة الاولى.

 

وقال ميثم الحسني ان كل تكلفة الماراثون كانت على اتحاد ألعاب القوى، مع دعم من الوزارة. حيث لم تكن هناك أي شركات لرعاية الحدث “سوف نقيم الماراثون كل سنة” قال الحسنى. وأضاف “راح يكون طول الماراثون ٢١ كيلومتر السنة القادمة”.



انشر على

المضافة مؤخراً

 

يا وحدة من هاي الـ ١٠ موديلات تشبه قَصة شعرك؟
10 فبراير 2016

العراق يتفاوض بهدوء مع الشركات النفطية لتخفيض كلفة البرميل
10 فبراير 2016

الشياكة على الطريقة العراقية
10 فبراير 2016

هل سيحدد النفط مستقبل كركوك؟
09 فبراير 2016

“الباربي الإسلامي” تجتاح شبكات التواصل الاجتماعي
09 فبراير 2016


جميع الحقوق محفوظة © يلا